الارشيف / فن ومشاهير

اليوم.. شيرين عبدالوهاب تصدر بيان صحفي توضح فيه حقيقة ما نشر عنها

  • 1/2
  • 2/2

القاهرة - محمد ابراهيم - كشفت النجمة شيرين عبدالوهاب عن إصدارها بيان صحفي اليوم توضح فيه ما نشر عن أزمتها الأخيرة، وذلك بعد انتشار تسريبات صوتية للفنان حسام حبيب أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي ودفعت شقيقها اللجوء إلى القضاء واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة.


 

التسجيل الصوتي لحسام حبيب


 

جاء التسجيل الصوتي، كالآتي:" الأغاني خلصانة وزي الفل وتحفة بس هي مش في المود ده من كتر اللي بيتعمل فيها من أهلها، هي مش هتطلع تتكلم عنهم لأنهم أهلها، لكن أنا قررت أتكلم لأن دول مش أهلي ولا يشرفني إنهم يكونوا أهلي، دول ناس ظلموها باعوا السوشيال ميديا بتاعتها متخيل". 

رد حسام حبيب على التسجيل الصوتي المسرب


وجاء رد حسام حبيب كالآتي:" الفويسات المنتشرة ليا دي متاخدة من تليفوني وأنا مصرحتش بالكلام ده، وأنا هقدم بلاغ للنائب العام ضد اللي سرقهم، ودي جريمة يعاقب عليها القانون، وأي حد هينشر كلام أنا مصرحتش بيه هعمل ضده بلاغ وأنا بحذر اللي هينشر".


وأضاف: "أما الموضوع اللي في الفويسات إن أخوها مضى توكيل بأثر رجعي وإنه يتنازل عن السوشيال ميديا الخاصة بشيرين عبد الوهاب دون علمها، في بلاغ شيرين قدمته عن طريق ياسر قنطوش بتقول فيه نفس الكلام اللي قولته.

وتابع: "أنا مبقولش كلام مرسل، والبلاغ بيقول نفس الكلام ده، والمفروض إن الناس بدل ما تهاجم تفهم مين السبب في إن شيرين مش عارفة تتواصل مع جمهورها ولا عارفة تنزل أغاني جديدة وهما اللي تسببوا في مشاكل كبيرة جدا بينها وبين شركة الإنتاج بتاعتها".

واختتم: "سبحان الله أنا مقصدش إني أقول أي حاجة لأي حد، ولا أصرح بالكلام ده، أنا بتكلم مع حد في محادثة خاصة على تليفون وحد خدها وسربها وده شئ غير أخلاقي وأي حد يتداوله هيبقى نفس الموضوع، إنما المحتوى بتاع الفويسات صحيح " 


رد شقيق شيرين عبدالوهاب

 

وقام شقيق الفنانة بالرد على تلك التسجيلات المسربة ببيان رسمي  نشره عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" قائلًا: “توضيح بشأن التسجيل الصوتي المنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي إنه سيتم اللجوء للقضاء واتخاذ الاجراءات القانونية تجاه من نشر تلك الاكاذيب والتي تطال من سمعة ونزاهة من شملهم التسجيل الصوتي”. 

 

وتابع: "صاحب التسجيل الصوتي،أيا كان شخصه، يتعمد تناول الشأن الداخلي لأسرتنا من أجل دوافع مغرضة دون الخوض في تفاصيل، جميع الاتهامات ومحاولات التشهير الواردة بالرسالة الصوتية سبق تناولها جميعا في ساحات القضاء وثبت بما لا يدع مجالا للشك كذب تلك الافتراءات وعدم مصداقياتها سواء فيما يخص حياتها الشخصية وحياتها العملية".

 

واختتم:" نهيب بالسادة رواد وسائل التواصل الاجتماعي المهتمين بهذا الشأن عدم تداول ذلك التسجيل الصوتي أو  إعادة نشره حفاظًا علي سمعة من شملهم التسجيل ولتجنب المساءلة القانونية".

Advertisements

قد تقرأ أيضا