الارشيف / أخبار مصرية

سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة: مصر دولة قائدة ومحورية فى الشرق الأوسط وأفريقيا

حمدي عبدالله - القاهرة في الثلاثاء 19 سبتمبر 2023 05:31 مساءً - استقبل اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، السفير كيم يونج هيون سفير كوريا الجنوبية الجديد لدى مصر، والوفد المرافق له، وذلك بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة بحضور عدد من قيادات الوزارة.

وفى مستهل اللقاء، حرص وزير التنمية المحلية على تقديم التهنئة لسفير كوريا الجنوبية الجديد، متمنياً له دوام التوفيق والنجاح فى مهام عمله بالقاهرة، مشيراً إلى أن اللقاء يأتى فى إطار الحرص على تعميق العلاقات الثنائية التى تربط بين مصر وكوريا فى مختلف المجالات فى ظل علاقات الصداقة التى تربط بين الرئيس عبد الفتاح السيسى والرئيس يون سوك يول، رئيس جمهورية كوريا الجنوبية.

كما أعرب وزير التنمية المحلية عن تطلع الوزارة إلى استكمال التعاون الوثيق والمثمر بين الجانب المصرى الكورى والبناء على ما تحقق خلال الفترة الماضية وبصفة خاصة خلال عمل السفير الكورى السابق، وأشار اللواء هشام آمنة إلى ما تحقق مع الجانب الكورى من الإنجازات المتميزة خلال الفترة الماضية والتى ساهمت بها السفارة الكورية فيها بشكل كبير.

وخلال الاجتماع، استعرض اللواء هشام آمنة ملامح الدور المحورى والتنسيقى الذى تقوم به وزارة التنمية المحلية فى متابعة المشروعات الجارية على أرض 27 محافظة فى مختلف المجالات الخدمية والتنسيق مع باقى الوزارات والجهات المركزية، بالإضافة إلى تطوير الإدارة المحلية والتخطيط المحلى وتنمية الموارد وتحسين الخدمات بالمحافظات. وشهد اللقاء بحث آليات تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارة التنمية المحلية ووزارة الأمن والداخلية الكورية فى شهر أكتوبر الماضى وبصفة خاصة فى مجالات التعاون فى مجال التنمية المحلية التى تضمنت إنشاء منظومة محلية متطورة ودعم مجال اللامركزية والتنمية الحضرية والريفية والتنمية الإقليمية المتوزانة ورقمنة وتطوير الخدمات المقدمة للمواطن وتبادل المعلومات والخبرات بين البلدين فى المجالات ذات الصلة والتدريب والتأهيل وبناء قدرات كوادر الإدارة المحلية والاستفادة من مؤسسة " صايمول أوندنج " المعنية بتطوير الريف الكورى والتى تعد أحد نماذج التنمية الريفية العالمية بما يساهم فى تحقيق أقصى استفادة فى وتبادل الخبرات مع مبادرة "حياة كريمة " وكذا إعداد مخطط تدريبى شامل للكوادر المحلية المصرية فى مجال المخلفات البلدية الصلبة. وأشار وزير التنمية المحلية إلى الإهتمام الذى توليه الوزارة لملف التدريب وبناء قدرات العاملين بالإدارة المحلية بمختلف مستوياتهم الإدارية وإعداد صف ثانى فى المحليات بما يساهم فى تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيراً إلى حرص الوزارة على التعاون مع الجانب الكورى فى هذا المجال عن طريق مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة ومركز كوريا لتنمية قدرات القادة الحكوميين المحليين. كما أشار اللواء هشام آمنة إلى الروابط التاريخية بين مصر وكوريا الجنوبية وأواصر الصداقة والتعاون بين الشعبين والحكومتين والتى تعد نموذجًا للعلاقات الدولية القائمة على الاحترام والتعاون، مشيراً إلى الاهتمام الكبير الذى توليه القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء لتطوير وتعميق العلاقات بين البلدين والاستفادة من التجربة الكورية الملهمة فى التنمية الاقتصادية والاجتماعية. وعرض وزير التنمية المحلية الجهود التنموية الغير مسبوقة التى شهدتها الدولة المصرية خلال العشر سنوات الماضية جهود وتوجهات القيادة السياسية والحكومة، وفى القلب من هذه الطفرة التنموية الاهتمام بالإدارة المحلية وتنمية المجتمعات المحلية، لافتاً إلى أن مبادرة رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصرى " حياة كريمة"، والتى تستهدف "تحسين حياة 58 مليون مصرى يعيشون فى حوالى 4500 قرية" تعد أهم البرامج والتوجهات التى تولى لها الدولة المصرية بكافة أجهزتها اهتماما غير مسبوق، بوصفها مبادرة شعبية يدعمها جميع أبناء الشعب المصرى فى جميع القرى وستعمل على تحسين أحوالهم المعيشية وإحداث تغير شامل فى كافة الخدمات بالقرى المستهدفة، كما أنها تعتبر المبادرة التنموية الأكبر فى تاريخ الدولة المصرية من حجم المخصصات المالية وعدد المستفيدين لتغيير وجه الريف المصرى تنموياً بشكل أفضل. ورحب اللواء هشام آمنة بزيادة الاستثمارات الكورية فى مصر فى ضوء النماذج الناجحة التى قدمتها خلال الفترة السابقة وعلى رأسها شركة سامسونج فى محافظة بنى سويف وLG خاصة فى ظل القرارات التاريخية التى أصدرها الرئيس السيسى خلال رئاسته للمجلس الأعلى للاستثمار وتشجيع مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال فى مصر وتقديم التسهيلات اللازمة فى هذا الشأن. كما أكد " آمنة " على ترحيب الحكومة بالتوسع فى الاستثمارات الكورية فى مصر خاصة فى مجالات الصناعة وتوطين بعض الصناعات الثقيلة أو الطاقة الجديدة والمتجددة والهيدروجين الأخضر والسيارات الكهربائية وغيرها من المجالات التى تهم البلدين وتقديم كل التسهيلات والتيسيرات اللازمة فى هذا الشأن فيما يخص توفير الاراضى اللازمة لاقامة المشروعات، لافتاً إلى أن مصر تتمتع بفرص استثمارية كبيرة وميزات تنافسية وإمكانيات اقتصادية واستثمارية ضخمة فى ظل وجود سوق محلى يضم أكثر من 110 مليون نسمة بالإضافة إلى موقعها المتميز فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتمتعها باتفاقيات تجارية مع الدول العربية والأوروبية والأفريقية. ومن جانبه، قدم السفير الكورى التهنئة لوزير التنمية المحلية على الانتقال للعمل من مقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، مؤكداً تقديم كل الدعم والتعاون لوزارة التنمية المحلية خلال الفترة المقبلة خاصة فى مجالات التدريب وتحسين مستوى تقديم الخدمات للمواطن بطريقة سريعة وإلكترونية وتبادل الخبرات الممكنة لتحقيق مصلحة الشعبين. وأكد السفير كيم يونج هيون سفير كوريا الجنوبية على أنه سيبذل كل الجهود اللازمة لاستكمال التعاون الجيد الذى شهدته العلاقات بين السفارة والوزارات والجهات الكورية ووزارة التنمية المحلية وعلى رأسها زيادة الاستثمارات للشركات الكورية والتعاون فى مجال التدريب والمخلفات البلدية الصلبة وسنبذل قصارى جهدنا لتعظيم هذا التعاون. وأشار السفير الكورى إلى الاعتزاز الكورى على المستويين الرسمى والشعبى بعلاقاتها الوطيدة مع مصر، والحرص المتبادل على تعزيز مجالات التعاون والاستفادة من التجربة التنموية بكوريا الجنوبية، وأشاد السفير كيم يونج هيون سفير كوريا الجنوبية بالتطوير والنهضة الكبيرة التى تشهدها الدولة المصرية فى مختلف القطاعات وبصفة خاصة المبادرة الرئاسية " حياة كريمة ". وأضاف سفير كوريا الجنوبية أن مصر تتمتع بموقع جغرافى مميز، حيث تمثل نقطة التقاء استراتيجية تربط بين الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا"، مضيفاً أن مصر تتمتع بحضارة عريقة وتلعب دوراً كدولة محورية ومركزية فى الشرق الأوسط وأفريقيا وهى دولة قائدة فى العالم العربى وأفريقيا. وأشار السفير الكورى إلى أنه قام خلال الفترة الماضية منذ وصوله لمصر بزيارة عدد من المحافظات المصرية لمتابعة بعض الاستثمارات الكورية فى تلك المحافظات وتعزيز التعاون بين الجانبين، مشيداً برؤية الرئيس السيسى لتنمية القرى المصرية فى مختلف المجالات التنموية. كما أوضح السفير كيم يونج هيون أن كوريا الجنوبية ستدعم قدرات الكوادر المحلية المصرية وستقوم بنقل الخبرات الكورية، لافتاً إلى أن الشركات الكورية تعرف جيداً أهمية مصر كسوق كبير وموقع متميز فى الشرق الأوسط وتمتعها بقدرات استثمارية كبيرة وقوة العمال والاهتمام الكبير من القيادة السياسية والحكومة لنقل وتوطين التكنولوجيا والصناعة. وفى ختام اللقاء تم الاتفاق على استمرار التشاور والتنسيق بين الجانبين للبدء فى إجراءات تفعيل محاور مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين خاصة فيما يخص تنفيذ المنظومة الجديدة للمخلفات البلدية الصلبة بالمحافظات وتبادل الخبرات مع كوريا الجنوبية فى هذا المجال الحيوى للدولة المصرية وتعزيز ودعم خطة الحكومة المصرية لتطوير آليات الإدارة المحلية ودعم اللامركزية وتنشيط الاقتصاد المحلى وصولا لتحقيق تنمية محلية شاملة ومتوازنة وإحداث التكامل المنشود بين جوانب التنمية الريفية والحضرية.

 

Advertisements

قد تقرأ أيضا