الارشيف / أخبار مصرية

”تفرغا للكتابة”.. يوسف زيدان يعلن استقالته من ”تكوين”

  • 1/2
  • 2/2

حمدي عبدالله - القاهرة في الأحد 23 يونيو 2024 04:32 مساءً - فاجأ الكاتب يوسف زيدان الجميع بإعلانه عن إستقالته من مؤسسة "تكوين الفكر العربي"، اليوم الأحد، بعد شهرين ونصف الشهر من تدشين المؤسسة التي أثارت الجدل وأحدثت ضجة في الشارع المصري.

قرار الإستقالة
وفي منشور على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك كتب عضو مجلس أمناء تكوين، الكاتب يوسف زيدان: "أحيطكم علما بأنني بعد معاناة وطول تفكير، قررت الخروج من مؤسسة تكوين والإستقالة من مجلس أمنائها وإجتناب أي أنشطة أو فعاليات ترتبط بها".

وعلل زيدان إستقالته برغبته في تخصيص وقته للكتابة معتبرا إياها فقط التي تدوم، وربما تثمر في الواقع العربي المعاصر، الذي بلغ حدًّا مريعًا من التردِّي بحسب تعبيره.
وقد يكون خبر إستقالة زيدان من "تكوين" غير مفاجيء للبعض، حيث عبّر الكاتب في وقت سابق عن إختلافات فكرية بينه وبين أعضاء مجلس الأمناء بالمؤسسة، ومنهم إسلام بحيري وإبراهيم عيسى.

وقال يوسف زيدان أنه يختلف مع الكاتب إبراهيم عيسى في مسألة "العلمانية"، موضحا أنه يعتبرها غير مناسبة للمجتمعات العربية، والحل الأفضل هو إيجاد صيغة أخرى مناسبة خاصة بالمجتمع العربي.

خلافه مع إسلام بحيري
كما ذكر زيدان أنه يختلف أيضا مع إسلام بحيري، وقال: "انزعجت جدا من رأي بحيري في الإمام البخاري، والإمام أحمد بن حنبل، وهذا موقف معلن لي منذ زمن".

لكنه عاد وأشار إلى أن هناك الكثير مما يجمع أعضاء المؤسسة من أفكار عامة وأهداف أساسية، وعلق: "ما يجمع أعضاء تكوين هو الليبرالية بمعنى التفكير الحر المنطلق".
تهديد سابق بالإنسحاب
كما هدد يوسف زيدان بالإنسحاب من مؤسسة "تكوين" في وقت سابق، إذا أقيمت مناظرة بين إسلام بحيري و الداعية عبد الله رشدي، معللا ذلك في وقتها بأن المناظرات أثبتت عدم جدواها على مدار السنين قائلا: "ليس من مهام مؤسسة تكوين، عقد المناظرات بين المتخاصمين، ولا المواجهات بين المتخالفين، فقد ثبت بالتجربة أنه لا جدوى من الجدال الديني"، على حسب تعبيره.


رده على الشيخ الأزهري


كما رفض زيدان عقد مناظرة كان قد دعا لها الشيخ أسامة الأزهري، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدينية، لمواجهة كل أعضاء مؤسسة تكوين منفردا فيما أسماه بـ"المناظرة الكبرى"، لكنه أعلن ترحيبه بلقاء الأزهري للرد على ما طرحه للنقاش، على أن تتم هذه المناقشة بينهما منفردين بعيدا عن وسائل الإعلام، كما أكد على أن هذا النقاش سيكون بصفته الشخصية وبعيدا عن مؤسسة "تكوين" وما تهدف إليه من تثقيفٍ عام.

أزمة تصريحاته عن طه حسين
يذكر أن الكاتب يوسف زيدان كان قد تعرض لموجة كبيرة من الإنتقادات مع المؤتمر التأسيسي للمؤسسة والذي عقد بالمتحف المصري الكبير، حيث وجه سؤال للباحث السوري فراس السواح "عمن أفضل أنت أم طه حسين؟".. فرد السواح: "أنا وأنت أفضل من طه حسين"، ما أثار موجة من الغضب والإنتقادات ليرد بعدها زيدان بأن ما حدث كان مجرد مزاح وليس إنتقاصا من قيمة عميد الأدب العربي طه حسين.

Advertisements

قد تقرأ أيضا