لايف ستايل

الأزهر للفتوى: هجرة المسلم هذه الأيام تكون بهجران المعاصي والسيئات

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

جدة - نرمين السيد - العبادة - أرشيفية

يحتفل العالم الإسلامي هذه الأيام بالعام الهجري الجديد 1446.

هجران المعاصيهجران المعاصي

وقال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك"، إن هجرةُ المسلمِ في هذه الأيام تكون بهجران المعاصي والسيئات، وبامتثال أمر الله تعالى، والإقبال عليه بحب وخضوع له سبحانه، قال النبيُّ ﷺ: (وَالمُهَاجِرُ مَنْ هَجَرَ مَا نَهَى اللَّهُ عَنْهُ)، (أخرجه البخاري).

وكان الشيخ محمد السيد عبد الصادق، قد أوضح كيف كانت المدينة المنورة قبل دخول النبي صلى الله عليه وسلم، في الهجرة النبوية.

المدينة المنورة قبل دخول الرسول

وقال عبد الصادق في برنامج "آيات بينات" على قناة الناس، إن المدينة كان بها قبيلتين "الأوس والخزرج"، قبيلة الخزرج بيوتهم بجوار الحرم النبوي، وفيهم أخوال النبي صلى الله عليه وآله وسلم، من ناحية جدته "سلمى بنت النجار" زوجة هاشم التي أنجبت عبد المطلب.

وأضاف الشيخ محمد عبد الصادق، أن قبيلة الأوس منازلهم في أول المدينة بالقرب من مسجد قباء، لافتًا إلى أنه كان بين القبيلتين حروب وآخر حرب كانت بينهم سميت بيوم "بعاث"، وتقول السيد عائشة: "يوم بعاث يومًا هيئه الله لنبيه"، حيث بقى بعد يوم بعاث الشباب كسيدنا سعد بن خيثمة، سيدنا أسعد بن زرارة، سيدنا سعد بن معاذ، أي الشباب الذين لم تعقد قلوبهم على الضغينة وكمال البغض.

وتابع أن المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم ومعه أبو بكر عند دخولهم المدينة، كان سيدنا أبو بكر الصديق يعلم إنه سينزل على الخزرج لأنهم أكثر عددًا من حيث المسلمين كما أنهم أخوال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت لهم الغلبة يوم بعاث، وهو يوم كان قبل بعثة سيدنا رسول الله بخمس سنين، مشيرًا إلى أن الرسول انحنى إلى بستان وينسب إلى صحابي كريم وهو سيدنا كلثوم بن هدم وهذا المكان في قبيلة الأوس، فتعجب سيدنا أبو بكر وقال: "يا رسول الله إن الديار ديار الأوس"، فرد رسول الله قائلًا: (أعلم يا أبو بكر)، فعرج الرسول على الأوس ليجبر كسرهم، ولم يصدقوا وقتها أن الرسول صلى الله عليه وسلم نزل عندهم، وفرحوا فرحًا شديدًا وذهبوا لرؤية سيد الخلق صلى الله عليه وسلم.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر الأزهر للفتوى: هجرة المسلم هذه الأيام تكون بهجران المعاصي والسيئات على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

Advertisements

قد تقرأ أيضا