الارشيف / أخبار عالمية / العالم

التكسي الطائر .. قريبًا لخدمة الحجاج .. تفاصيل

انت الأن تتابع خبر التكسي الطائر .. قريبًا لخدمة الحجاج .. تفاصيل والأن مع التفاصيل

رياض - احمد صلاح - في خطوة تهدف إلى تسخير التقنيات الحديثة لخدمة حجاج بيت الله الحرام، أطلقت السعودية، الأربعاء، تجربة التاكسي الجوي الذاتي القيادة. هذه التقنية تعد واحدة من 32 تقنية حديثة تنفذها منظومة النقل والخدمات اللوجيستية خلال موسم الحج هذا العام.

يتميز التاكسي الطائر بكونه وسيلة نقل آمنة وموثوقة وصديقة للبيئة، مما يساهم في نقل الحجاج بين المشاعر المقدسة، وتيسير التنقل في حالات الطوارئ، ونقل المعدات الطبية، وتقديم الخدمات اللوجيستية من خلال نقل البضائع. وصرح المهندس صالح الجاسر، وزير النقل والخدمات اللوجيستية ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، بنجاح التجربة عقب تدشينها في المشاعر المقدسة بمكة المكرمة، مشيراً إلى أن هذه الطائرة هي الأولى المرخصة من سلطة طيران مدني في العالم، ومتوقعاً أن تكون متاحة للاستخدام العام خلال سنتين.

وشهدت التجربة التي تم تطبيقها لأول مرة، إقلاع التاكسي الجوي الكهربائي بشكل عمودي، بحضور عبد العزيز الدعيلج، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، والدكتور رميح الرميح، نائب وزير النقل والخدمات اللوجيستية، والفريق محمد البسامي، مدير الأمن العام، وعدد من ممثلي الجهات ذات العلاقة.

أكد الجاسر أن تدشين تجربة التاكسي الجوي يأتي ضمن مبادرة منظومة النقل والخدمات اللوجيستية لتطبيق أحدث تقنيات النقل المستقبلية، واعتماد نماذج نقل جديدة ومبتكرة صديقة للبيئة تعتمد على تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وتدعم استدامة قطاع النقل الحديث، وتحقق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجيستية وفق رؤية المملكة 2030.

وأوضح الجاسر أن مبادرات ومشاريع الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجيستية تسعى لتوظيف التقنيات الحديثة والمتقدمة، سواء من خلال تقنيات التاكسي الجوي أو السيارات الكهربائية أو القطار الهيدروجيني، مشيداً بالدعم الكبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان لهذه المشاريع والمبادرات.

من جانبه، أوضح عبد العزيز الدعيلج أن قطاع الطيران المدني يحرص على تطوير كافة الخدمات في هذا القطاع، وفق توجيهات القيادة السعودية، بتسخير كل الجهود والإمكانات لخدمة ضيوف الرحمن، وبما يحقق التكامل مع الجهود والخطط التي تقوم بها مختلف الجهات الحكومية الأخرى، لتقديم كافة التسهيلات اللازمة لضيوف الرحمن ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وطمأنينة.

وأضاف الدعيلج أن تفعيل مبادرة خريطة طريق تمكين التنقل الجوي المتقدم، والذي يشمل استخدام التاكسي الجوي، يمتاز بتقليص مدة تنقل الركاب داخل المناطق المكتظة، وخصوصاً في الحالات الطارئة، وسهولة نقل البضائع والمستلزمات الطبية، وسرعة إنجاز مهام المراقبة والتفتيش من خلال الطائرات غير المأهولة.

Advertisements