فن ومشاهير

بعد تصدره التريند.. أبرز تصريحات طارق فؤاد في برنامج " العرافة"

  • 1/2
  • 2/2

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث تفاصيل خبر بعد تصدره التريند.. أبرز تصريحات طارق فؤاد في برنامج " العرافة" في المقال التالي

أحمد جودة - القاهرة - تصدر الفنان طارق فؤاد، محركات بحث جوجل في الساعات الماضية بعد ظهوره في برنامج “ العرافة ” مع الإعلامية بسمة وهبة المذاع على شاشة النهار الفضائية،  وتحدث عن الموسيقار بليغ حمدي وصلحه مع شيرين عبدالوهاب وصلة القرابة بينه وبين مدحت صالح، لذلك نستعرض أبرز تصريحاته في السياق التالي.  

علاقة طارق فؤاد بالموسيقار بليغ حمدي 

 

قال المطرب طارق فؤاد، إنّه كان يذهب إلى الموسيقار الراحل بليغ حمدي في أواخر أيام حياته، موضحًا: "كنت بفسحه بعربيتي، عربيتي كانت صغيرة على قدي وهو كان مش بيهتم، كنت باكل معاه سندوتش جبنة رومي عشان ياكل وأدخله السرير، لكنه كان يثق فيّ ثقة عمياء". 

 

وأكد طارق فؤاد على أنه كان يأخذ برأيه في كل شئ، قائلًا: "كان بياخد رأيي في كل حاجة لدرجة تجنني لأنه العبقري اللي حصل في تاريخ المزيكا، كلهم كان ليهم شكل مختلف لكنه كان المتمرد وكسر كل القوالب وعمل كل الأشكال، وفي مرة سألته عن سر فقالي: عبدالحليم مرة كان بيغني مع الفرقة الماسية وخرج عن لحنها، فالفرقة وقفت فمسكه بليغ خنقه من الكرافتة، وعبدالحليم قاله رقبتي يا بليغ هتموتني، فقاله أنت فاكر نفسك عبدالمطلب، ورد عليه عبدالحليم قاله وقسما بالله ما هعمل كده تاني".

تعاون طارق فؤاد مع المطربين 

 

وقال طارق فؤاد إنّه لحن لكل مطربي جيله مثل علي الحجار ومدحت صالح ومحمد الحلو، كما لحن لريهام عبدالحكيم، مشيرًا إلى أنه أول من قدمها.

 

وأضاف طارق فؤاد: "أنا أول من دعمت مي فاروق، وهي قالت أول ناس دعمها عمار وطارق فؤاد، وتنبأت لصوتها وصوت ريهام عبدالحكيم إنهم هيكونوا أمل مصر".

 

وتابع: "لكن في مغنيين نفسي ألحنهم، زي أنغام، أما عمرو دياب فهو كان زميلي في المعهد وكنت أكبر من 3 سنين، وأرى أنه واجهة مصر المشرفة هو اسم كبير، لكني مش هلحن، لأني هلحن للصوت اللي أنا بحبه الصوت الشرقي العربي، أحب ألحن لمدحت وعلي الحجار ومحمد الحلو وأنغام وشيرين وأمال ماهر، ومحبش ألحن لعمرو دياب لأن ألحاني متليقش عليه، وأحب ألحن لتامر حسني". 

صلح طارق فؤاد وشيرين عبدالوهاب 

 

كما تحدث المطرب طارق فؤاد عن كواليس صلحه مع الفنانة شيرين عبدالوهاب، بعدما أغلقت الهاتف في وجهه، موضحًا: “كنا في عيد ميلاد الأميرة سماهر وحسن أبوالسعود كان متخانق مع شيرين في نفس التوقيت برضه، كانت عاملة مشكلة معاه، لقيت حد بيغميني من عينيا من ورا وفضلت فترة، وبعد كده بلف لقيتها بتقولي حقك عليا ومش هعمل كده تاني”. 

 

وواصل:"هي طيبة وبحب صوتها أوي ولما غنت عيون القلب في الحفلة الأخيرة كانت حاجة تفرح القلب".

 

وأضاف طارق فؤاد: “ أما قفلت السكة فى وشي كانت ساعتها أصبحت نجمة كبيرة وكان عيد ميلادي ساعتها.. وساعتها صديقي قالي هتكلم مع شيرين قولتله خليها تكلمني وتعيد عليا من أجل أن أتباهي بها.. وفجأة لقيتها وهو بيكلمها قفلت السكة وأنا قلبي اتوجع”.

 

وتابع طارق فؤاد: “مش شايل منها خالص وبحبها.. وكان الموقف بايخ وزعلت واتكسفت.. وقولت ممكن كان عندها ظروف.. وهي بررلتلي بعد ذلك وقالتلي حقك عليا ومش هعمل كدا تاني".

صلة القرابة بين طارق فؤاد ومدحت صالح 

 

قال طارق فؤاد، أن نجومية مدحت صالح أكثر ‏بشكل كبير من نجوميته؛ لكن ذلك لا يقلل من سعادته عند سماع صوته، مشيرا في الوقت ذاته إلى تعمد الفنان ‏مدحت صالح تجاهله. ‏

 

وتذكر طارق فؤاد موقفا في برنامج “ مع أنغام” عندما تجاهل صالح وجوده، قائلا: "مدحت صالح عندما ظهر ‏ببرنامج الفنانة أنغام قلب الحقائق، وقال لها كنت في المدرسة أنا والفنان عماد عبد الحليم وكنا لا نفترق، وفي ‏نهاية البرنامج أنغام فكرته قالت له (كان معاكم أيضا طارق فؤاد!) قال لها كان معانا".‏

 

وتابع: "الحقيقة مدحت كان معايا أنا والمطرب عماد عبد الحليم؛ لأن عماد رحمة الله؛ كان بيمر عليَ يوميا ثم ‏بعدها مدحت، وده مزعلني جدا أنت ليه بتعمل كدا! عمره ما خرج في مرة قال إن طارق فؤاد أول من لجأ له وقال ‏له (أنا عايز أغني)، في ناس أنا ربني جعلني سبب أنها تظهر أو كنت في ظهرها لكن هما بيخافوا!، خصوصا أنه ‏قريبي ابن عمي -رحمه الله- زوج أخته".‏

تجاهل مدحت صالح مرض طارق فؤاد 

 

كما كشف طارق فؤاد عن تجاهل الفنان مدحت صالح له خلال فترة مرضه، التي استمرت من 2016 إلى 2020، ‏مؤكدًا على أنه لم يسأل عنه رغم سفره للعلاج في فرنسا والولايات المتحدة، قائلا: “في فترة مرضي لم يسأل ‏عني إطلاقا”. 

Advertisements

قد تقرأ أيضا