اخبار الخليج

اتفرج مذيعة إسرائيلية تسخر من أسيرة استعادها الجيش الإسرائيلي من حماس في غزة وهذا ما حدث معها!

الرياض - محمد الاطلسي - هاجمت مذيعة القناة 12 للتلفزيون الإسرائيلي والممثلة لمى طاطور أمس السبت، الأسيرة الإسرائيلية نوعاه أرغماني، التي تم استعادتها من أسر "حماس"، في منشور لها على "إنستغرام".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وتساءلت طاطور حول مظهر أرغماني الخارجي التي كانت محتجزة منذ 9 أشهر، حيث ظهرت بمظهر جيد جدا، غير أن المنشور لم يلبث طويلا على الشبكة الاجتماعية حتى اختفى.

 

ونشرت المذيعة في منشور "ستوري" على "إنستغرام" صورة أرغماني وعلقت عليها: "هاي شكل واحدة مخطوفة صارلها 9 أشهر.. حواجبها أرتب من حواجبي.. بشرتها؟ شعرها أضافرها؟؟؟؟ ايش في؟؟".

 

وأضافت: "عشان هاي لازم يموت ويتقطع أطفال ونساء وأبرياء".

 

 

وقالت القناة 12 معقبة على ما نشرته المذيعة طاطور: "ندين بشدة كلمات الفنانة لمى طاطور على مواقع التواصل الاجتماعي".

 

وتقدم لمى طاطور برنامجا ثقافيا باللغة العربية صباح كل سبت إلى جانب الياس عبود على شاشة القناة 12.

 

 

وأكد منتج البرنامج خالد ناطور أن "كلام لمى طاطور غير مقبول علينا ولذلك تم إيقافها عن العمل في البرنامج على الفور".

 

 

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أمس السبت عن استعادة أربعة رهائن إسرائيليين أحياء في عملية لقواته في مخيم النصيرات بقطاع غزة، كانوا أسرى منذ شن حماس "طوفان الأقصى" في 7 أكتوبر.

المصدر: هيئة البث الإسرائيلية "مكان"

 

Advertisements

قد تقرأ أيضا