الارشيف / منوعات عامة

بسبب كبر حجمه.. عروسة مصرية تقضي ليلة الدخلة في المستشفى وتدخل العناية المركزة بسبب ما فعله عديم الرحمة والشفقة زوجها معها بالقوة.. واهل العروسة منهاريين مما حدث.؟!

 انت الان تتابع خبر بسبب كبر حجمه.. عروسة مصرية تقضي ليلة الدخلة في المستشفى وتدخل العناية المركزة بسبب ما فعله عديم الرحمة والشفقة زوجها معها بالقوة.. واهل العروسة منهاريين مما حدث.؟! والان مع التفاصيل

الرياض - روايدا بن عباس - انتشرت قصة مؤلمة على مواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عن فتاة تدعى مي وما تعرضت له في ليلة زفافها. كانت مي تشعر بالسعادة والفرح بقرب حفل زفافها على الرجل الذي تحبه وترغب في قضاء الحياة معه. كان حلمها أن تكون أماً وتربي أطفالها في أسرة مستقرة.

استعدت مي بكل تفاصيلها لهذا اليوم المميز. ملأت المنزل بالفرح والضحكات واختارت فستان الزفاف الذي يبرز جمالها. احتفلت ورقصت مع أصدقائها وعائلتها حتى انتهاء الحفل. كانت تعتقد أنها ستبدأ حياة جديدة وسعيدة بجانب الشخص الذي تحبه.

ومع ذلك، تغيرت الأمور بشكل مفاجئ ومروع. بعد أقل من ثلاث ساعات من دخولهما إلى شقتهما الجديدة، وجدت مي نفسها في غرفة العناية المركزة في أحد المستشفيات. كانت هناك تحت رعاية الأطباء والممرضات، وسط حالة من الذهول والاستغراب من قبل أهلها وأهل العريس.

حاول الجميع فهم ما حدث وما السبب الذي أدى إلى وضع مي في هذه الحالة. عندما سألوا العريس، أجاب بصوت مرتفع وبوجه جاد أنه كانت هناك تعليمات من والدته لضرب العروس ومعاملتها بقسوة. كان يعتقد أن هذا الأمر سيجعلها مطيعة ولن تتحدى له كلمة طوال حياتها.

أضاف العريس أن أخوته الأصغر سبقوه في تنفيذ نفس السيناريو مع زوجاتهم في ليلة الدخلة. وأكد أنه يحب والدته جداً ولا يرغب في أن يغضبها، لذا قرر أن يستجيب لتوجيهاتها القاسية. دخل على زوجته واستلم عصا كبيرة وضربها ثلاث مرات بقوة ليثبت لها أنه الرجل وصاحب الكلمة منذ اليوم الأول.

Advertisements

قد تقرأ أيضا